دراسة حالة : التسويق الالكتروني لقطاع السياحية والسفر في المملكة

سافر ففي الأسفارِ خمسُ فوائدٍ، ذكرها صاحب المقولة غير أنّه لم يكن يستشرف مستقبل قطاع السياحة والسفر الذي تكبّد الكثير من الخسائر في جائحة كورونا وبعدها. 

كما لم يدرك أحدٌّ حجم التحديات التي ستطالُ هذا القطاع ولا حجم الخسائر التي تكبّدتها وكالات السفر والسياحة حيث فاقت خسائرها عبر الإنترنت 190 مليار دولار من إجمالي الحجوزات لعام 2020.

غير أنّ البشائر تلوح في الأفق فقد أشارت منظمة السياحة العالمية إلى أنّ انتعاش السياحة العالمية سيكون أبطأ من ذي قبل. لكنّه من المتوقع عودة السياحة في عام 2023 إلى 32% من مستوى السياحة العالمية ما قبل كورونا. وأنّ نسبة تعافيها ستبلغ 63% في عام 2024 أو بعده.

ولأنّ في كل أزمة فرصة يغتنمها كلّ حاذقٍ فإنّ في هذه البداية الجديدة لانتعاش السياحة ما يفتح الأبواب لكثير من الإمكانات والفرص. إذ يمكن للوكالات السياحية الاستفادة من هذا الوضع عبر بناء خطة نجاح شاملة لتُطلق العنان وتدخل السوق بجاهزية أكبر وتواكب التطورات الحاصلة في المملكة خصوصا تلك التي تصبّ في عمق رؤية 2030.

واقع السياحة وتحدياتها وآفاقها في السوق السعودي

يُعد السفر والسياحة والترفيه قطاعًا ذا أولوية في إطار مبادرة التنويع الاقتصادي لرؤية المملكة العربية السعودية 2030. تهدف حكومة المملكة العربية السعودية إلى زيادة الإنفاق الأسري المحلي المرتبط بالأنشطة الترفيهية والترفيهية ، وتحويل البلاد إلى وجهة سفر عالمية.

آمال العودة المرتقبة للقطاع السياحي 

مع عودة السياحة الدولية إلى المسار الصحيح، يخطط الكثيرون من المسافرين حول العالم بشغف لرحلاتهم لعام 2023، ففي نهاية ديسمبر، كانت حجوزات الرحلات الجوية المسبّقة لثلاثة أشهر حتى مارس 2023 على سبيل المثال، تقل بنسبة 5% فقط عن مستويات عام 2019 في الشرق الأوسط.

ومن المتوقع أن يشهد سوق السفر والسياحة في المملكة العربية السعودية نموًا قويًا في السنوات الخمس القادمة من 2024-2028. 

يمكن أن يُعزى نموّ السُوق إلى ارتفاع الدخل والسياحة الدينية. على الرغم من تأثر السوق بشكل كبير بسبب الوضع الوبائي الأخير، من المتوقع أن ينمو السوق بمعدل مستقر في السنوات الخمس القادمة. 

علاوة على ذلك، فإنّ القدرة المتزايدة على تحمل تكاليف السفر بالطائرة وتحسين إمكانية الوصول إلى المواقع الغريبة في البلاد تجذب المزيد من السياح في البلاد. إلى جانب هذه العوامل المذكورة ، فإن نفقات السائحين على الطعام والهدايا التذكارية والملابس تقود نمو السوق في السنوات الخمس المقبلة.

واقعُ سياحي سعوديّ محفّز للاستثمار 

تخطّط المملكة العربية السعودية لاستقبال أكثر من 100 مليون زائر سنويًا بحلول عام 2030. ولتحقيق هذه الغاية فقد نفّذت العديد من المبادرات بما في ذلك نظام التأشيرة الإلكترونية لمواطني 49 دولة، وفتح مواقع التراث العالمي لليونسكو، وبناء الكثير من المنتجعات على ساحل البحر الأحمر، وإطلاق خط الرحلات البحرية.

كما تستمر الجهود الحكومية في تنويع الاقتصاد السعودي بما يتوافق مع رؤية 2030 للمملكة. وتشجيع القطاع السياحي بالخصوص. وهذه بعض المؤشرات في سوق السياحة تُشجع على اقتحام المنافسة فيه:

  • تستضيف السعودية مباريات بطولات الملاكمة الثقيلة وأكدت أنها ستستضيف كأس آسيا لكرة القدم عام 2027. كما أن السعودية تدرس أيضًا تقديم عرض مشترك لاستضافة كأس العالم 2030 بالتعاون مع مصر واليونان.
  • تمتلك المملكة مزيدًا من غرف الفنادق في طور الإنشاء مقارنة بدولة الإمارات العربية المتحدة. فهناك 40,742 غرفة فندقية قيد الإنشاء في السعودية منذ ديسمبر 2022، مقارنةً بـ 27,456 غرفة في الإمارات العربية المتحدة
  • وضمن الجهود الرامية لاستقطاب المزيد من السياح أعلنت المملكة عن تأشيرة عبور جديدة للمسافرين الذين حجزوا تذاكر على الخطوط الجوية السعودية – سعودي أو فلاي ناس – مع توقف في المملكة. و ستسمح هذه التأشيرة لحاملها بالبقاء في السعودية لمدة 96 ساعة/أربعة أيام وأداء العمرة وزيارة مسجد الرسول صلى الله عليه وسلم أو حضور الفعاليات السياحية.
  • ارتفاع السفر لأغراض التجارة إلى المملكة حتى أصبحت رحلة الطيران بين الرياض ودبي من أكثر الرحلات الجوية الدولية ازدحامًا.
  •  ووفقًا لمنظمة السياحة العالمية، من المتوقع أن يكون هناك 61 مليون مغادرة من دول مجلس التعاون الخليجي بحلول عام 2030

لماذا عليك أن تطوّر وكالتك السياحية في أقرب وماذا ستخسر إن لم تفعل ذلك؟

قد يتحجّج البعض بأنّ سوق السياحة في المملكة شديد المنافسة وبأنّ التميّز صعب بين هذا العدد من وكالات السفر  التي بلغ عددها تقريبا 1820 وكالة.

غير أنّ الدراسة المعمّقة للسوق السعودي تُخبرك بأنّ أفضل فرصة لك للاستثمار في وكالتك السياحة والتسويق لها هو الآن، كيف لا ومن المرجح أن تصل قيمة وسطاء السفر الإلكتروني في السعودية إلى 12.6 مليار دولار أي 47 مليار ريال بحلول عام 2025. 

تراك تتساءل لماذا عليّ أن أجدّد من أساليب وكالتي وأطوّرها لتواكب السوق المتجدّد؟ 

سأجيبك بأنّ 2023 هو أكثر عام سينفق فيه 41% من المسافرين أموالهم على السياحة مقارنة بعام 2022. كما يخطط السعوديون لإنفاق المزيد من المال على السفر في هذا العام حيث صرح 85% بأنهم يخططون لإنفاق نفس المبلغ إن لم يكن أكثر على السفر إلى الخارج في عام 2023.

فهل يعقل ألاّ يكون لك حظّ ونصيبٌ في هذا الأرقام الكبيرة.

غير أنّ هناك بعض التحديات التي قد تلوح في الأفق، نظرًا لانفتاح المسافرين على العالم. فقد كشف استطلاع حديث من شركة سكاي سكانر أنّ حوالي نصف المشاركين من كل أنحاء العالم في الاستطلاع قاموا بتخطيط رحلاتهم بناءًا على المحتوى الذي يستهلكونه على وسائل التواصل الاجتماعي.بالإضافة إلى تجدّد أساليب هذا القطاع واستخدامه للتكنولوجيا ودخوله بقوة في العالم الرقمي من خلال منصات ومواقع وتطبيقات السياحة والسفر التي لاقت رواجًا كبيرا واستحسانا من محبي السفر وأصبحت عامل جذبٍ رئيسي للعملاء وتدفّق المبيعات.

وبتاءًا على كلّ هذا وغيره من الإحصائيات الحديثة والنظرة المعمّقة لطبيعة السوق السعودي الذي تخصّصت فيه شركة فيرالينو للتسويق الرقمي وعلِمَت من دهاليزه وأسراره ما تستطيع تسخيره لك لتطوير وكالتك السياحية ودخول هذا السوق بقوة وثقلٍ وقدمٍ راسخة وخطة مُحكمة واستراتيجيات مدروسة بدقة. 

كيف يمكننا مساعدتك في إطلاق إمكانات وكالتك وتجاوز كلّ التحديات

لأنّ البقاء ليس دائما للأقوى، بل البقاء لمن يواكب تطوّرات مجاله ويسعى لتحسين أساليبه وتطويرها مراعاةً لاحتياجات عملائه ومشاكلهم وتحدياتهم. ومن لا يتجدّد يتبدّد.

لأجل هذا تخصّصت شركتنا في خدمات التسويق الرقمي لشركات السياحة والسفر والإدارة الفاعلة لمختلف أساليبه وكلّ ما تحتاجه وكالتك بدءًا بدراسة السوق المستهدف بدقة بالغة – وهذه الدراسة التي تقرأها مثال صغير جدا على كل البحوث والدراسات التي نُجريها- وانتهاءًا بتحقيق كل الأهداف الاستراتيجية التي تطمح إليها.

طريقتنا الفعّالة في العمل:

من دون طريقة عمل واضحة وأهداف مُسطّرة وقابلة للقياس لن تصل إلى شيء لذا كانت طريقتنا في العمل لا تقتصر على خدمة مؤقتة وعابرة، بل تُبنى على أساس عقد شراكة طويل الأمد أقلّها 6 أشهر نُصاحبك فيه في كلّ خطوة حتى تحقيق جميع أهدافك وتحصد ثمار نتائجك.

تختصر طريقة عملنا في 3 نقاط رئيسية:

  • التحليل والتخطيط: تحليل مكامن النقص وتجهيز البنية التحتية وإعداد خطة التسويق لكلّ 90 يوما
  • تنفيذ الخطط بأساليب إبداعية غايةٍ في الإتقان: بداية نشر المحتوى عبر مختلف المنصات وإطلاق الحملات الإعلانية وحملات التسويق بالمحتوى
  • متابعة العمل وتحسينه وتقيّيم أداء الخطط وقياس نجاحها

خطّة الإدارة التسويقية المتكاملة لشركات السياحة السعودية

تحديد الجمهور المستهدف وإبراز الميزة التنافسية للوكالة السياحية

كيف لك أن تختار بين من يفضّل دفع المزيد من المال ليتجنّب التوقفات الطويلة بين الرحلات أو مواعيدها المتأرجحة وذاك الذي يريد اقتصاد تكاليف السفر للاستكشاف والتخييم وتخفيض فاتورة الفندق.

صحيح أن جمهورك قد يتشابه مع منافسيك لكنّ الفارق في تحديد جمهورك واستهدافه بدقّة بالغة بالأفكار الجديدة والميزات التنافسية لوكالتك ممّا يجعلك تتقدّم بخطوات على منافسيك.

بناء حضور رقمي جاذب

لم يعد الحضور الرقمي لشركات السياحة ترفًا بل ضرورةً حتميةً فرضتها الأنترنت. فكيف لك ألاّ تحرص على بناء حضور وهوية رقمية على الأنترنت حين تسمع أنّ قرارات السفر تتأثّر بوسائل التواصل الاجتماعي خاصة لدى الشباب. إذا يستخدم ما يقرب من 40٪ من مسافري جيل الألفية (الذين تتراوح أعمارهم بين منتصف العشرينات أو دون ذلك) منصات وسائل التواصل الاجتماعي للتخطيط لعطلاتهم وأسفارهم. 

لذا تشتمل خدماتنا في هذا الصدد على:

  • بناء أو تحديث الموقع الإلكتروني من حيث تصميم جذّاب يتناسب مع الهوية البصرية لوكالة السياحة لتثبيت سمعتها في ذهن الجمهور المستهدف وأرشفة الموقع ليسهل تفاعل العملاء مع العروض
  • صناعة المحتوى التسويقي من صور وفيديوهات إذ أنّ الفيديو القصير يعتبر أحد أكثر الوسائل شيوعًا لجذب المسافرين والسياح إلى وجهات سياحية محددة. حيث يوفّر تجربة واقعية وحية للمكان والثقافة والتجارب الفريدة التي يمكن للزوار الاستمتاع بها.
  • إدارة النشر وزيادة التفاعل على مختلف منصات التواصل الاجتماعي

التسويق بالمحتوى وإدارة الحملات الإعلانية

وفقا لدراسة لمعهد التسويق بالمحتوى تُفيد بأنّ 46% من الشركات التي استثمرت في المحتوى تنوي زيادة إنفاقها عليه خلال عام 2023. 

كما يرى المتخصّصون أنّ المحتوى المرئي سيحتلّ المرتبة الأولى لأكثر أنواع المحتوى التسويقي استثمارًا في المنصات الرقمية.

ولإنجاح هذا المسعى نضع خطة فعالة للتسويق بالمحتوى من خلال محتوى جاذب للقارئ ومهيّأ لمحركات البحث أيضا للاستحواذ على اهتمام عملائك وتحويل مدونتك إلى آلة لتعزيز الأرباح والمبيعات من خلال:

  • نشر محتوى متخصّص وجاذب يجيب على تساؤلات جمهورك ويوفّر حلولا لمشاكلهم 
  • كتابة مقالات موافقة لمعايير SEO مع الكفّل بنشرها 
  • التسويق عبر حملات البريد الإلكتروني والنشرات البريدية
  • إدارة الحملات الإعلانية على جوجل وسناب شات وانستغرام

التقييم والتطوير

وذلك من خلال المراجعة الدورية والتهيئة المستمرة للموقع أو التطبيق مع إرفاق كل هذه الإدارة التسويقية بتقارير شهرية حول الأداء التسويقي ومدى نجاح الخطط والوصول إلى الأهداف.

هل ترغب في تفعيل هذه الأسرار التسويقية وتحقيق نتائج مذهلة؟

ماذا لو أخبرناك أنّ السوق السعودي من الأسواق التي يفضّل دخولها بأسرع وقت وذلك للاستفادة من جميع المتغيرات الإيجابية القادمة مع تطبيق المملكة لرؤية 2030 وأنّك ستندم حقا بعد 10 سنوات إذ سيكون السوق أكثر احتداما. 

ربّما ستفكّر حقُا في تطوير وكالتك خاصة إذا وجدت الفريق الذي يصنع لك الفارق.

ولأنّ “من يدخل الطريق بلا مرشدٍ سيستغرق مائة عام في رِحلة لا تحتاج سوى يومين” سيصحبُك في الرحلة فريق فيرالينو المتكوّن من خبراء في التسويق الرقمي وبناء الخطط التسويقية وإدارة الحملات الإعلانية بفعالية. كما يشتمل على كتّاب محتوى موهوبين لا يدّخرون جهدا في الإرتقاء بوكالتك وتقديم أفضل ما يمكنهم تقديمه لك بمرونة وإتقان.

فإذا أردت أن تحجز موعدا مع النجاح في المستقبل فاحجز موعدا معنا في فيرالينو لنتحدّث سويًّا عمّا يمكننا تحقيقه لك من أهداف وحلُّه لك من مشاكل تعيق مسيرتك.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

© 2024 · جميع الحقوق محفوظة · فيرالينو